إي يو إس إيه فارما ومستشفى بابا جيوفاني الثالث والعشرون في بيرغامو بإيطاليا تعلنان عن إطلاق دراسة رصدية لعقار سيلتوكسيماب لدى المرضى المصابين بفيروس كوفيد-19 والذين تطورت لديهم مضاعفات خطيرة في الجهاز التنفسي

أعلنت اليوم “إي يو إس إيه فارما”، وهي شركة صيدلانيّة بيولوجيّة عالميّة تركّز على علم الأورام والأمراض النادرة، عن إطلاق دراسة برعاية “مستشفى بابا جيوفاني الثالث والعشرون” لعقار “سيلتوكسيماب”، وهو جسم مضاد وحيد النسيلة يستهدف “إنترلوكين (آي إل)-6″، يستخدم لعلاج المرضى المصابين بفيروس “كوفيد-19” والذين تطورت لديهم مضاعفات خطيرة في الجهاز التنفسي (عقار “سيلتوكسيماب” لعلاج إصابات “كوفيد-19” الخطيرة؛ دراسة “سيسكو”). وتقدّم شركة “إرجوميد بيه إل سي” (المدرجة في بورصة لندن تحت الرمز LSE: ERGO)، التي تركّز على تأمين خدمات متخصّصة إلى قطاع الصيدلة، خدمات للأبحاث السريريّة من أجل هذه الدراسة.

وقال البروفيسور أليساندرو رامبالدي، الحائز على شهادة دكتوراه والطبيب المعالج في “مستشفى بابا جيوفاني الثالث والعشرون” في بيرغامو بإيطاليا وهو باحث يتولى رعاية هذه الدراسة، ومدير وحدة الدمويّات وقسم علم الأورام والدمويّات، في هذا السياق: “يشعر فريق العمل في ’مستشفى بابا جيوفاني الثالث والعشرون‘ بالامتنان تجاه ’إي يو إس إيه فارما‘ لتزويد ’سيلتوكسيماب‘ من أجل الاستخدام في العلاجات التجريبية قبل الموافقة النهائية لدى المرضى الذين يعانون من مضاعفات خطيرة نتيجة فيروس ’كوفيد-19‘ وفرصة توليد بيانات لفهم إمكانات حصار ’آي إل-6‘ لدى هؤلاء المرضى. وستسمح لنا دراسة ’سيسكو‘ بتوليد بيانات موثوقة كبرهان لتوجيه القرارات المستقبليّة للعلاج والأبحاث، وإنّنا نتطلّع قدماً إلى نشر هذه البيانات بأكبر سرعة ممكنة. تعاني المستشفى من حالة طوارئ شديدة الصعوبة، وسيقدّم الجمع والتحليل السريعَين للبيانات بموجب دراسة حالة معلومات أساسيّة للمساعدة على مواجهة هذه الحالة الدقيقة وتوجيه استعمال الأدوية بشكلٍ مناسب عندما لا تكون حاصلة على التصريح“.

ومن جانبه، قال لي مورلي، الرئيس التنفيذي لشركة “إي يو إس إيه فارما”: “يسرّنا أن ندعم هذه الدراسة للبحث في قدرة ’سيلتوكسيماب‘ على مساعدة المرضى الذين يعانون من وضع خطير نتيجة فيروس ’كوفيد-19‘. وبعد إطلاق البيانات الأولية من الصين التي تشير إلى دور ’آي إل-6‘ في تطوير متلازمة الضائقة التنفسية الحادة نتيجة فيروس ’كوفيد-19‘، أعربت ’إي يو إس إيه فارما‘ عن سعادتها لمساعدة ’مستشفى بابا جيوفاني الثالث والعشرون‘ بإمداد ’سيلتوكسيماب‘ للاستخدام في العلاجات التجريبية قبل الموافقة النهائية ولدعم جمع وتحليل ونشر بيانات النتائج الأوليّة من مجموعة المرضى هذه. وإنّنا نتطلّع قدماً إلى العمل بشكلٍ إضافي مع المستشفى، إلى جانب السلطات التنظيميّة في إيطاليا وحول العالم، وهيئات بحثية أخرى، لفهم قدرة ’سيلتوكسيماب‘ بشكل كامل في هذا الوقت الدقيق من تفشي الوباء العالمي“.


Email This Post Email This Post

You might also like More from author

Leave A Reply

Your email address will not be published.