QNB ينظم اليوم المفتوح لاستقطاب الكوادر الوطنية

ينظم QNB، أكبر مؤسسة مالية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، يومأً مفتوحاً لاستقطاب الكوادر الوطنية يوم السبت الموافق لـ 14 سبتمبر 2019 بفندق ومنتجع فريج الشرق ابتداء من الساعة 9:00 صباحاً وحتى 5:00 مساءاً.

ويأتي تنظيم هذا اليوم المفتوح في إطار التزام المجموعة بتنمية الموارد البشرية الوطنية وتأكيداً على دورها في تعزيز قدرات أبناء الوطن بما يساهم في بناء اقتصاد مستدام قائم على المعرفة وذلك تماشياً مع رؤية قطر الوطنية 2030.

كما يهدف إلى تعزيز مكانة QNB كجهة عمل مفضلة نجحت في جذب الكفاءات المتفوقة والاحتفاظ بها في قطر وعبر شبكته الدولية المتنوعة، تحقيقاً لرؤيته بأن يصبح بنكاً رائدً في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب شرق آسيا بحلول عام 2020.


وبهذه المناسبة، قال السيد عبد الله مبارك آل خليفة الرئيس التنفيذي بالوكالة لمجموعة QNB:” يولي QNB أهمية بالغة لموظفيه بوصفهم شركائنا في نجاح أعمالنا وهو ما يتفق مع جهودنا الهادفة لتعزيز ثقافة التميز في الأداء الوظيفي والاستثمار في التدريب والتطوير المستمر.”

وأضاف السيد عبد الله مبارك آل خليفة:” يضع البنك عملية التقطير واستقطاب الكفاءات القطرية الواعدة في مختلف الوظائف والمراكز في أعلى سلم أولوياته وذلك تماشياً مع الاستراتيجية الوطنية لتطوير القوى العاملة القطرية وتنفيذ خطة التقطير، وصولاً إلى رؤية قطر الوطنية 2030.”

ويتضمن هذا الحدث المهني تعريف زواره المواطنين من حاملي الشهادات الثانوية والجامعية وذوي الخبرات العملية على فرص العمل المتنوعة في المجالات المختلفة بالبنك بما في ذلك القطاع المصرفي والتجاري وتكنولوجيا المعلومات والشؤون الادارية والخدمات، بالإضافة إلى تقديم شرح وافٍ عن برامج التدريب والتطوير المهني التي يقدمها مركز التدريب والتطوير التابع للبنك.

وسيتيح هذا الحدث فرصة هامة للزوار للاطلاع على برامج المنح الدراسية المتاحة في أرقى الجامعات داخل الدولة.

وقد حقق برنامج التقطير الذي يتبناه QNB نسبة تفوق 50% وهي واحدة من أعلى المعدلات في القطاع المصرفي القطري. وتبلغ نسبة القطريين في الوظائف القيادية العليا أكثر من 77% فيما تفوق نسبتهم في المناصب القيادية لإدارة فروع البنك أكثر من 82%. كما تشكل مشاركة المرأة في مختلف قطاعات المجموعة نسبة تزيد عن 40%.

وبلغ عدد الطلاب القطريين المستفيدين من برنامج المنح التعليمية المقدم من QNB أكثر من 63 طالباً وطالبة فيما ارتفع عدد المشاركين في برنامج سفراء QNB إلى أكثر من 13 موظفاً. ويهدف هذا البرنامج إلى ابتعاث الموظفين القطرين في أحد الفروع الخارجية للمجموعة خلال فترة تتراوح من سنة إلى سنتين بما يمكنهم من اكتساب المهارات والخبرات الدولية المتطورة في العمل المصرفي.

ويوفر البنك برامجاً متنوعة للتدريب والتطوير المستمر حيث قدم لموظفيه خلال العام الجاري ما لا يقل عن الـ 300 دورة تدريبية متخصصة وذلك بمعدل 15 ساعة تدريب على الأقل للموظف الواحد. وبلغ عدد المشاركين في هذه الدورات أكثر من 4109 موظفا فيما زاد عدد المشاركين في البرامج التدريبية عبر الإنترنت عن 2864 موظفاً.

كما يستفيد الموظفون القطريون من برامج تدريبية متخصصة تتناسب مع احتياجاتهم الوظيفية الدقيقة بما في ذلك برنامج تطوير الإشراف وبرنامج تطوير القيادات وبرنامج الجدوى الشخصية، بالإضافة إلى برامج تأهيل الموظفين حديثي الالتحاق بالبنك.

ويحرصQNB على بتنظيم هذا الحدث الهام ضمن التزامه بدعم النمو الاقتصادي الوطني بما يرسخ مفاهيم ومبادئ سياسة المسؤولية المجتمعية بوصفها ركيزة هامة للاستراتيجية العامة للمجموعة. كما يشارك في المعرض المهني للدولة كل عام، إلى جانب الفعاليات التي تنظمها الجامعات المحلية والسفارات القطرية على المستوى الدولي.

وتتواجد مجموعة QNB من خلال فروعها وشركاتها التابعة والزميلة في أكثر من 31 بلداً وثلاث قارات حول العالم، حيث تقدم أحدث الخدمات المصرفية لعملائها عبر 1,100 فرعاً ومكتباً تمثيلياً، و4,400 جهاز صراف آلي، ويعمل لديها ما يزيد عن 30,000 موظف.

Email This Post Email This Post

You might also like More from author

Leave A Reply

Your email address will not be published.