الشركة العملية للفنادق تدعم حملة دبي الترويجية للسياحة العلاجية افتتاح أول فندق من الفئة الاقتصادية المتوسطة في مدينة دبي الطبية

قطاع السياحة العلاجية في دبي يستعد لاستقبال نصف مليون زائر في عام 2020

قال سعادة الشيخ مبارك عبدالله المبارك الصباح، مؤسس ورئيس مجلس إدارة الشركة العملية للفنادق ومقرها في دبي، ان قطاع السياحة العلاجية في دبي بدأ يستعد لاستقبال نصف مليون زائر في عام 2020.

وأضاف الشيخ مبارك الذي يقف خلف افتتاح فندق نوفوتيل بر دبي، أول فندق من الفئة الاقتصادية المتوسطة ​​في مدينة دبي الطبية: “سوف تتجاوز إيرادات السياحة العلاجية في الإمارات العربية المتحدة 14 مليار درهم في العام المقبل.

وتابع قائلاً: “وفقاً لأحدث التقارير الموثوقة، تجاوزت الإيرادات من الزوار الوافدين إلى الدولة الذين استخدموا المنشآت العلاجية عالمية المستوى 12 مليون درهم في عام 2018”.

وبالانتقال إلى دبي، ورغم انخفاض أسعار الغرف الفندقية ​​بنسبة 15٪، أعرب الشيخ مبارك عن تفاؤله بشأن فرص النمو في قطاع الضيافة قائلاً:

“استقبلت دبي حتى شهر يونيو الماضي 8.36 مليون سائح جاء ما نسبته 2 ـ 3% منهم بهدف السياحة العلاجية. وهناك متسع لنمو هذا القطاع في المستقبل”.

“علينا أن نقر بأن السياحة العلاجية تشهد منافسة عالية وتتطلب أسعار اقامة مناسبة للمرضى الذين يسافرون غالباً مع عائلاتهم”.

“ومن المهم أن يقيم هؤلاء السواح الوافدين للعلاج أقرب ما يكون من مراكز علاجهم، وهي أحد العناصر التي يوفرها فندق نوفوتيل بر دبي في حي مدينة دبي الطبية”.

وافتتح فندق نوفوتيل بر دبي في شهر أغسطس 2019 ويضم 219 غرفة وحقق نسبة إشغال جيدة بالفعل بفضل سعر الغرف الاقتصادي بالإضافة إلى تكرار استقبال الضيوف المنتظمين. ويعتبر الفندق المنشأة الرابعة عشرة في محفظة مجموعة الشركة العملية للفنادق حول العالم، والثالثة في الإمارات العربية المتحدة والأولى في دبي.

وعندما سئل الشيخ مبارك عن سبب عدم افتتاح منشأة فندقية دبي أجاب قائلاً: “أن مجموعة الشركة العملية للفنادق تختار الأماكن والمواقع التي يريدها جمهورنا المستهدف من أجل تحقيق الأفضل من هدف زياراتهم”.

“يعتبر موقع فندق بر دبي في حي مدينة دبي الطبية المكان المثالي لخدمة الطلب المتزايد على غرف هذه المنشأة الاقتصادية المتوسطة من قبل زوار السياحة العلاجية، الذين يحتاجون إلى فندق موثوق وآمن يحظى بالاهتمام ويقدم خدمة شخصية مميزة تدعم إقامتهم. ”

وأضاف: “تناسب هذه المزايا أيضاً طلب المجموعات العائلية، فضلاً عن الاتجاه المتزايد لرجال الأعمال للإقامة المتوسطة لمدة أسبوع واحد وأكثر”.

واختتم بالقول: “نحن لا نزاول أعمال الفنادق كأصول متميزة بل كأعمال فندقية يرغب الضيوف بالاقامة فيها. وقد التزمنا بالكامل بدءاً من عام 2004 بقطاع الفنادق الاقتصادية المتوسطة وافتتحنا منشأة من هذه الفئة كل عام تقريبا”.

ويعتبر فندق نوفوتيل بر دبي المشروع الفندقي الثاني عشر لمجموعة الشركة العملية للفنادق وأكور، وتتطلع هذه الشراكة في عام 2020 لافتتاح منشأتين فندقيتين في المملكة العربية السعودية ليصل عدد فنادقها في منطقة الخليج العربي إلى 12 فندقاً: في رأس الخيمة والشارقة، وثلاثة فنادق في سلطنة عمان، وفندقين في الكويت والبحرين.

 

Email This Post Email This Post

You might also like More from author

Leave A Reply

Your email address will not be published.