افتتح يوم سانيا من أسبوع هاينان لجناح الصين في إكسبو 2020 دبي

انطلقت فعليات “يوم سانيا من أسبوع هاينان لجناح الصين في إكسبو 2020 دبي” في 24 ديسمبر 2021 تحت عنوان “تقاسم الفرص الجديدة في هاينان، وخلق مستقبل أفضل” عبر الإنترنت وغير متصل في سانيا ودبي وأماكن أخرى باستضافة الحكومة الشعبية لمدينة سانيا.

أقامت الحدث الكبير مدينة سانيا بمساعدة منصة إكسبو 2020 دبي والدول العربية بمشاركة القنصلية العامة لدولة قطر في قوانغتشو، وغرف التجارة الصينية والأجنبية والمؤسسات المعنية في حفل الافتتاح عبر الإنترنت أو غير متصل به، مما يفتح آفاقا جديدة للتبادلات الودية والتعاون الاقتصادي والتجاري بين سانيا والدول العربية.

وألقى هوانغ شينغ وو، نائب عمدة مدينة سانيا، وغانم بن محمد المعاضيد، القنصل العام لدولة قطر في قوانغتشو، الكلمات في حفل الافتتاح، وألقى فانغ كي، نائب مدير جناح الصين في إكسبو 2020 دبي خطاب عبر فيديو.

قال هوانغ شينغ وو إن إكسبو هو حدث كبير لعرض إنجازات التنمية الاقتصادية العالمية، وتوسيع التعاون والتبادلات، وتعزيز الرخاء المشترك. على خلفية التغييرات التي لم نشهدها منذ قرن من الزمان ووباء COVID-19، يُمكّن إكسبو 2020 دبي شعب جميع البلدان من تعزيز التبادلات والتعاون في الاقتصاد والثقافة والعلوم والتكنولوجيا والعمل للتغلب على الصعوبات في مكافحة الوباء من أجل مستقبل أفضل للجميع. وفي الوقت ذاته، ستستفيد سانيا من هذه المنصة لجعل المدينة معروفة بشكل أفضل وتعزيز الاستثمارات فيها ولتعزيز التعاون العملي في السياحة والخدمات الحديثة وصناعة التكنولوجيا الفائقة والزراعة الحديثة ذات الخصائص الاستوائية. ونرحب بالأصدقاء من جميع مناحي الحياة لبناء جسور من التعاون وقنوات للتبادل، والتمتع بالبحر والسماء الزرقاء، وتجربة عادات لأقليتين لي ومياو، وذوق المأكولات البحرية اللذيذة، واستكشاف فرص التعاون.

وقال نائب المدير فانغ كي في خطابه بالفيديو، إن يوم سانيا يدور حول موضوع “تواصل العقول وصنع المستقبل” لإكسبو 2020، ويركز على التخصص والتدويل والإنجاز ويظهر قوة سانيا الفريدة من نوعها حيث تبرز ميزة في الانفتاح والشمولية حيث أعرب عن أمله في أن تتمكن سانيا من الاستفادة بشكل جيد من هذه المنصة لتعزيز التبادلات والتعاون مع البلدان والمناطق الأخرى، وإرساء أساس متين لتسريع تطوير ميناء هاينان للتجارة الحرة بالخصائص الصينية.

وقال غانم بن محمد المعاضيد، القنصل العام لدولة قطر في قوانغتشو، إن إكسبو 2020 دبي أنشأ منصة غير مسبوقة للتفاعل مع الآخرين وتبادل الأفكار واستكشاف أنماط حياة جديدة ذات إمكانات كبيرة للناس في جميع أنحاء العالم. خلال يوم سانيا، اكتسب فهمًا أفضل لجهود سانيا في بناء ميناء التجارة الحرة والتنمية الصناعية وتكوين العديد من الأصدقاء الجدد. ويوفر يوم سانيا العديد من الفرص التجارية للشركات في قطر، فنتطلع إلى المزيد من التبادلات والتعاون.

تم بث في يوم سانيا الفيلم الدعائي لمدينة سنيا الذي ورد فيه جهود المدينة لبناء ميناء هاينان للتجارة الحرة. وأقيم الترويج السياحي ومقدمة فرصة ترويج الاستثمار في سانيا، وترويج منطقة الأعمال المركزية ومدينة العلوم والتكنولوجيا بخليج ياتشو.

وتم الزيارات إلى مجمعين صناعيين رئيسيين في سانيا وعروض تقديمية شاملة حول سياسات ميناء التجارة الحرة في هاينان والمزايا الجغرافية لسانيا ومكانة الصناعة وآفاق التنمية. وقد حظي هذا الحدث باهتمام كبير لأنه يتيح للأشخاص من الدول العربية وغرف التجارة الصينية والأجنبية والمؤسسات التعرف على سانيا واستكشاف فرص الاستثمار من خلال الخبرة الشخصية والمقدمات والعروض التقديمية.

على الرغم من أن سانيا بعيدة عن الدول العربية، إلا أنها كانت لها صداقة طويلة الأمد مع الدول العربية، وزادت التبادلات الشعبية تدريجياً، وهناك رغبة قوية في التعاون الاقتصادي والتجاري. خلال يوم سانيا، التقى نائب عمدة المدينة هوانغ شينغ وو مع غانم محمد بن المعاضيد، القنصل العام لدولة قطر في قوانغتشو. وأقيمت الأنشطة الأخرى التبادلات الاقتصادية والتجارية بين سانيا والقنصلية العامة لدولة قطر في قوانغتشو وجلسة التواصل بين شركة سانيا وماكاو نام كوونغ (مجموعة) المحدودة، حيث أجريت مناقشات متعمقة حول التبادلات الاقتصادية والتجارية والتعاون السياحي والرحلات الجوية المباشرة، وتخطيط المؤتمرات والمعارض، وخدمات الأعمال التجارية، وما إلى ذلك، تم التوصل إلى عدد من توافق الآراء بشأن التعاون.

ووقعت سانيا مذكرات تعاون مع جمعية غرفة التجارة في هاينان في الإمارات العربية المتحدة، وغرفة التجارة والصناعة الأوروبية الأمريكية، ورابطة التجار الصينيين في تايلاند للتصدير، لتأسيس علاقات التعاون المستقرة والطويلة المدة معهم.

ارتبط حدث يوم سانيا ارتباطًا وثيقًا بموضوع “تواصل العقول وصنع المستقبل” لإكسبو 2020 دبي، ودمجها مع الإصلاح والانفتاح وبناء ميناء التجارة الحرة في هاينان. من خلال الأنشطة الغنية والمتنوعة مثل الترويج والعرض والتفتيش والتبادل، عرضت إنجازات التنمية في اقتصاد سانيا، ومجتمعها، وثقافتها، وفي التكنولوجيا، كما عرضت المشاركة عالية الجودة في بناء “الحزام والطريق” إلى جميع أجزاء العالمية. فالحدث عززت سانيا بشكل فعال لتوجه إلى العالم بشكل أفضل وتطور المستقبل بشكل أكثر جمالًا.

Email This Post Email This Post

You might also like More from author

Leave A Reply

Your email address will not be published.