رايات 18 دولة ترفرف بالشارقة غداً (الأحد) في انطلاقة “عربية السيدات 2020”

 

تحت رعاية كريمة من قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، تستعدّ إمارة الشارقة يوم غد (الأحد)، من على ميدان نادي الشارقة الرياضي- منطقة سمنان، لإطلاق النسخة الخامسة والأكبر من دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات التي تنظمها مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة بمشاركة 78 نادياً من 18 دولة، يتنافسون ضمن 9 ألعاب حتى 12 من فبراير الجاري.

ويشهد الحفل حضور الشيخ خالد بن أحمد القاسمي، رئيس اللجنة المنظمة العليا لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، وسعادة الشيخة حياة بنت عبد العزيز آل خليفة، رئيسة لجنة الإشراف والمتابعة في الدورة، عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية البحرينية، رئيسة لجنة رياضة المرأة، وعدد من القناصل وسفراء من الوطن العربي، بالإضافة إلى الشخصيات الرسمية والرياضية وضيوف الدورة.

بحضور “مصطفى الأغا” و”حسين الجسمي”

وسيكون الجمهور خلال الحدث الذي يقدمه الإعلامي مصطفى الأغا، على موعد مع حفل غنائيّ يحييه الفنان الإماراتي حسين الجسمي، على موعد مع لوحات فنية إبداعية تروي سيرة الحدث الرياضي الأبرز، ودوره المحوري في الارتقاء بواقع رياضة المرأة العربية، إلى جانب سلسلة من العروض الخاصة بهذه المناسبة.

انتهاء الاستعدادات

وكانت اللجنة المنظمة العليا للحدث بالتعاون مع إدارة نادي الشارقة الرياضي – منطقة سمنان، قدّ أكدت على الانتهاء من جميع الاستعدادات والتجهيزات الخاصة لاستضافة حفل الانطلاق، كما أوضحت أن المجال مفتوح أمام جميع الجماهير الرياضية في الدولة للحضور والمشاركة.

وحول هذه المناسبة قالت سعادة ندى عسكر النقبي، نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا للدورة، رئيس لجنتها التنفيذية، مدير عام مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة: “وضعنا اللمسات الأخيرة لحفل الانطلاق الذي نبدأ من خلاله مشواراً جديداً من التحديات والمنافسات الشريفة التي تعكس مستوى التعاون والإخاء بين جميع الدول العربية وأنديتها، ونأمل من خلال الحدث المقبل بأن نشهد مواجهات تسهم في الارتقاء بالواقع الرياضي للمرأة العربية وتنهض به، وكلنا يقين بأن لاعباتنا العربيات سيواصلن تصدير الصورة المشرّفة التي تليق بهنّ وببلادهنّ”.

من جهته قال سعادة محمد جمعة بن هندي الشويهي، رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة الرياضي: “التاريخ الرياضي يقف شاهداً دوماً على المنجزات المرموقة، ونحن اليوم نكتب من الشارقة فصلاً جديداً من إنجازات المرأة الرياضية، ونعتزّ بأن نحتضن هذه الانطلاقة لدورة تعبر في جوهرها ومن خلال ما تحظى به من دعم كبير من قبل صاحب السمو حاكم الشارقة وقرينته سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، عن عراقة وأصالة المجتمع، ودور الرياضة كركيزة أساسية لمسيرة البناء، ونأمل في أن نحظى بحدث متميز يليق بمكانة الشارقة وتاريخها الرياضي الطويل”.

Email This Post Email This Post

You might also like More from author

Leave A Reply

Your email address will not be published.